حفظ القرآن واستظهاره
إعداد: حوزة الهدى للدراسات الإسلامية - عدد القراءات: 1987 - نشر في: 31-مارس-2007م

حفظ القرآن واستظهاره

 

قال رسول الله (صلى الله عليه وآله)(1):

"عددُ درج الحنة عددُ آى القرآن، فإِذا دخل صاحب القرآن الجنة قيل له: ارقأْو اقرأْ لكل آية درجة، فلا تكون فوق حافظ القرآن درجة".

 

قال رسول الله (صلى الله عليه وآله)(2):

"مَن قرأ القرآن عن حفظه ثم ظنَّ أن الله تعالى لا يغفره فهو ممن استهزأ بآيات الله".

 

قال الإمام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام)(3):

"اقرأُوا القرآن واستظهروه فإِن الله تعالى لا يعَذِّب قلبًا وعى القرآن".

 

قال الإمام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام)(4):

"الحافظ للقرآن العاملُ به مع السفرة الكرام البررة".

 

قال الإمام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام)(5):

"من استظهر القرآن وحفظه وأَحل حلاله وحرّم حرامه أَدخله الله الجنة به، وشفّعه في عشرة من أَهله كلهم قد وجب لهم النار".

 

قال الإمام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام)(6):

"إِن الذي يعالج القرآن ليحفظه بمشقة منه، وقلة حفظه له أَجران".

 

قال الإمام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام)(7):

"لما بعث الله موسى بن عمران ثم مَن بعده من الأنبياء إِلى بني إسرائيل لم يكن فيهم أَحد إِلا أَخذوا عليه العهود والمواثيق ليؤمنن بمحمّد العربي الأمي المبعوث بمكة الذي يهاجر إِلى المدينة يأْتى بكتاب بالحروف المقطعات افتتاح بعض سوره، يحفظه أُمَّته فيقرو أَوه قيامًا وقعودًا ومشاة وعلى كل الأحوال يسهّل الله حفظه "عليهم» ـ إلى آخر الخبر".

 

من دعاء للإمام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام)(8):

"اللهم فحبّب إِلينا حسن تلاوته وحفظ آياته".

دعاء لحفظ القرآن.

 

عن الإمام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام)(9):قال:

تقول: "اللهم إِني أَسأَلك ولم يسأَل العِبادُ مثلك، أَسأَلك بحق محمّد نبيِّك ورسولك، وإِبراهيم خليلك وصفيك، وموسى كلمك ونجيك، وعيسى كلمتك وروحك، وأَسأَلك بصحف إبراهيم، وتوراة موسى، وزبور داود، وإِنجيل عيسى، وقرآن محمّد (صلى الله عليه وآله) وبكل وحى أَوحيته، وقضاء أَمضيته، وحق قضيته، وغنيٍّ أَغنيته وضالٍّ هديته، وسائل أَعطيته، وأَسأَلك باسمك الذي وضعته على الليل فأَظلم، وباسمك الذي وضعته على النهار فاستنار، وباسمك الذي وضعته على الأرض فاستقرتْ ودعمتَ به السماوات فاستقلت ووضعته على الجبال فرَستْ.

وباسمك الذي بثثت به الأرزاق، وأَسأَلك باسمك الذي تحيى به الموتى.

وأَسأَلك بمعاقد العز من عرشك ومنتهى الرحمة من كتابك، أَسأَلك أن تصلى على محمّد وآل محمّد وأَن ترزقني حفظ القران وأَصناف العلم، وأَن تثبّتها في قلبي وسمعى وبصرى، وأَن تُخالط بها لحمي ودمي وعظامي ومخِّي، وتستعمل بها ليلى ونهارى برحمتك وقدرتك فإِنه لا حول ولا قوة إِلا بك يا حيّ يا قيّوم".

 

قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) لعلي (عليه السلام) (10):

"أُعلِّمك دعاءًا لا تنسى القرآن؟ قل:

 اللَّهم ارحمني بترك معاصيتك أَبدًا ما أَبقيتني، وارحمنى من تكلُّف ما لا يعنينى، وارزقني حسن النظر فيما يرضيك، وأَلزم قلبى حفظ كتابك كما علمتني، وارزقني أَن أَتلوه على النحو الذي يرضيك عني.

أَللَّهم نوّر بكتابك بصرى، واشرح به صدري، وأَطلق به لساني، واستعمل به بدني، وقوّني على ذلك، وأَعنِّي عليه إِنه لا يعين عليه إِلا أنتَ، لا إِله إِلا أَنت".



1- كتاب الامامة والتبصرة عن سهل بن أحمد عن محمّد بن محمّد بن الاشعث عن موسى بن إسماعيل بن موسى بن جعفر عن أبيه عن آبائه.

2- المستدرك الوسائل ج 2 ص 294.

3- مستدرك الوسائل ج 2 ص 294.

4- الكافي ج 2 ص 441.

5- مستدرك الوسائل ج 1 ص 290.

6- الكافي ج 2 ص 443.

7- معانى الاخبار محمّد بن القاسم المفسر عن يوسف بن محمّد ابن زياد وعلي بن محمّد بن سيار عن أبويهما عن أبي محمّد العسكري (عليه السلام) قال.

8- الكافي ج 2 ص 417 كتاب الدعاء.

9- الكافي ج 2 ص 419 (م 87 ـ القرآن).

10- الكافي ج 2 ص 420.

المـكـتـبـــة المسـمـوعــــة
المـكـتـبـــة المـرئــيــــة

تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

عداد الزوار
46055682

مواقع تابعة


إصداراتنا المعروضة للبيع


© 2007-2015 حوزة الهدى للدراسات الإسلامية