عثمان بن عفان
إعداد: حوزة الهدى للدراسات الإسلامية - عدد القراءات: 5309 - نشر في: 23-مارس-2008م

.: عثمان بن عفان :.

 

من هو عثمان بن عفان؟ (1)

عثمان بن عفان: من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله، رجال الشيخ.

وتقدم في ترجمة أوس بن ثابت: أن رسول الله صلى الله عليه وآله آخى بينه وبين عثمان بن عفان.

 

ما أورده الأحمدي في شأن كتابة عثمان للوحي: (2)

قال اليعقوبي: " وكان كتابه الذين يكتبون الوحي والكتب والعهود... عثمان ابن عفان " (3).

 

قال الطبري: 6: 179: " علي بن أبي طالب وعثمان كانا يكتبان الوحي فإن غابا كتبه أبي بن كعب وزيد بن ثابت، وكذا ابن عبد ربه والجهشياري في الوزراء والكتاني في التراتيب: 114 عن أنباء الأنبياء و: 115 عن ابن عبد ربه والبداية والنهاية 5: 340 (4).

 

والباقون أطلقوا بقولهم: وكتب له أو ممن كتب له عثمان بن عفان وترك المسعودي في التنبيه والاشراف ذكره وقال: إنما ذكرنا من أسماء كتابه (صلى الله عليه وآله) من ثبت على كتابته واتصلت أيامه فيها وطالت مدته، وصحت الرواية على ذلك من أمره دون من كتب الكتاب والكتابين والثلاثة، إذ كان ذلك لا يستحق أن يسمى كاتبا ويضاف إلى جملة كتابه (5).

 

ولم نجد لعثمان اسما في آخر كتبه (صلى الله عليه وآله) إلا في كتابه (صلى الله عليه وآله) لنهشل بن مالك الوائلي (6).

 

وقال ابن الأثير: عثمان بن عفان كان يكتب له أحيانا (7).

 


1- معجم رجال الحديث - السيد الخوئي - ج 12 ص 127

2- مكاتيب الرسول - الأحمدي الميانجي - ج 1 - ص 114 ? 121

3- راجع اليعقوبي 2: 69 والتراتيب 1: 114 عن أنباء الأنبياء: 115 و 120 والعقد الفريد 4: 161 وأسد الغابة 1: 50 والاستيعاب هامش الإصابة 1: 51 والبحار 18: 263 والوزراء والكتاب: 12 والطبري 3: 173 ومجمع الزوائد 9: 86 و 87 والكامل لابن الأثير 2: 313 وحياة الحيوان: 55 وحياة الصحابة 2: 431 وبهجة المحافل 2: 161 والمفصل 8: 122 عن الطبقات: 267 وراجع المصباح 1: 67.

4- وراجع مجمع الزوائد 9: 86 أيضا والمفصل 8: 131 وراجع ما تقدم في أمير المؤمنين علي (عليه السلام): 278.

5- كما لم يذكره في المناقب أيضا وسفينة البحار 2: 638.

6- راجع الكتاب في مكاتيب الرسول: 310 والوثائق: 245 والبداية والنهاية 5: 340 والمفصل 8: 121.

7- الكامل 2: 313 وراجع الطبري 3: 173 وفي أسد الغابة 1: 50: " وممن كتب لرسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)... وعثمان بن عفان... ".

المـكـتـبـــة المسـمـوعــــة
المـكـتـبـــة المـرئــيــــة

تنويه: آراءُ الكُتَّاب والمؤلّفين ومنقولاتُهم لا تُعبِّر بالضّرورة عن رأي حوزة الهدى للدّراسات الإسلاميّة

عداد الزوار
46055739

مواقع تابعة


إصداراتنا المعروضة للبيع


© 2007-2015 حوزة الهدى للدراسات الإسلامية