غرق:

 

الغرق الرسوب في الماء وفى البلاء، وغرق فلان يغرق غرقا وأغرقه، قال ﴿حتى إذا أدركه الغرق﴾ وفلان غرق في نعمة فلان تشبيها بذلك، قال ﴿وأغرقنا آل فرعون - فأغرقناه ومن معه أجمعين - ثم أغرقنا الآخرين - ثم أغرقنا بعد الباقين - وإن نشأ نغرقهم - أغرقوا فأدخلوا نارا - كان من المغرقين﴾.