فر:

 

أصل الفر الكشف عن سن الدابة يقال فررت فرارا ومنه فر الدهر جدعا ومنه الافترار وهو ظهور السن من الضحك، وفر عن الحرب فرارا.

 

قال ﴿ففررت منكم - فرت من قسورة - فلم يزدهم دعائي إلا فرارا - لن ينفعكم الفرار إن فررتم - ففروا إلى الله﴾ وأفررته جعلته فارا، ورجل فر وفار، والمفر موضع الفرار ووقته والفرار نفسه وقوله: ﴿أين المفر﴾ يحتمل ثلاثتها.